Bölge Ara

Manisa

مانيسا


مقاطعات مانيسا
أحمدلي,آقحصار,آلاشاهير,داميرجي,جولمرمرة,جوردش,قيرقاغاتش,كوبروباشي,قولا,صالحلي,صاريجول,صاروهانلي,سيليندي,صوما,و تورجوتلو.
تاريخها
كما هو معروف من مصادر مختلفة فإن مانيسا و المنطقة التابعة لها قد سكنت من قبل المعروفين بإسم تانتاليس و سبيلوس ماغنيسيا لتاريخ يعود حتى الأعوام 3000 قبل الميلاد,و تم إكتشاف حضارات قد عاشت في مانيسا و ماحولها من الإكتشافات و النقوش مثل الحيثيين,الآقا,الفريج,اللليديون,الروم,و البيزنطيون,و بعد ذلك دخلت تحت حكم دولة ساروهان و الدولة العثمانية.
أماكن التنزه
سارت
تقع بالقرب من صالحلي,و تقع على بعد 62كم تقريبا من مانيسا,و من المعروف أنها كانت عاصمة دولة الليديون في العصر القديم,و قد تم بها أول صك عملة ذهبية في التاريخ,و قد تم التوصل من نتائج الحفريات الأثرية إلى العديد من الآثار مثل معبد ارتاميس,معبد يهودي,جيمنازيوم,معمل تكرير الذهب,محلات الرخام في الشوارع الجانبية,و كنيسة صغيرة بالقرب من معبد ارتاميس.
أنقاض سارت؛تعد كنيسة سارت من 7 كنائس تقع في منطقة ايجه و ترجع إلى العصر المسيحي الأول,و يتم زيارتها بشكل مكثف,و من أنقاض سارت أيضا المعبد اليهودي الذي يقع في الجزء الشمالي من طريق أنقرة-ازمير السريع,و هو واحد من أقدم النماذج من نوعه في الأناضول ,و من المهم الإشارة إلى وجود جالية يهودية في سارت في القرن الثالث بعد الميلاد.
آقحصار (ثياتيرا)
سكنت هذه المنطقة التي تقع اليوم في آقحصار لأول مرة في تاريخ يعود إلى الأعوام 3000 قبل الميلاد,و الأنقاض التي توجد بها هي؛كنيسة ثياتيرا و هي من الكنائس ال7 التي توجد في منطقة إيجة التي تعود إلى العصر المسيحي الأول,و هي من الأماكن التاريخية التي يتم زيارتها بغرض السياحة الدينية.
آلاشاهير (فيلاديلفيا)
من اهم آثارها أنقاض المعبد  الذي يقع على هضبة طوبتبه و هو في وضع قلعة مدينة فيلاديلفيا القديمة التي تأسست على آلاشاهير,كما يوجد مسرح على المشارف الشمالية لهضبة طوبتبه,و الأسوار و الباب الشرقي اللذان يعودان إلى العصر البيزنطي,و كنيسة سانت جين التي ترجع إلى القرن ال6 بعد الميلاد,و هي من ال7 كنائس التي توجد في منطقة ايجه و التي تعود إلى العصر المسيحي الأول,و قد تم بناؤها بالنيابة عن الرسول لوانيس,و قد تم ذكر الكنائس السبعة في رؤيا سفر في الكتاب المقدس و تم إرسال الرسائل بها و هي (سميرنا,بيرجامون,ثياتيرا,ساردس,فيلاديلفيا,لاوديكيا,و ايفيسوس),و تعد أول الكنائس في المسيحية,و توجد 3 من هذه الكنائس في مانيسا و هي (ساردس,فيلاديلفيا,و ثياتيرا),و ياتي السياح لزيارتها بهدف السياحة الدينية,و تعني كلمة كنيسة هنا الجماعة و ليس مبنى الكنيسة.
بينتبالر- مقابر ملوك ليديا
تقع في جنوب طريق صالحلي-آقحصار في حافة وادي جاديز,و تحتوي على حوالي 90 مقبرة تلية,و تحتوي على المدافن الكبيرة و الصغيرة و من أكبر المقابر بها مقبرة الملك الياتيس و مقبرة الملك جيجيس.

قلعة يوغورتجو
تقع بالقرب من قرية اوزونبورون الواقعة على طريق مانيسا-منامن,و هي في حالة جيدة جدا,و يرجع تاريخها إلى العصر البيزنطي و الروماني.
آيجاي
تقع داخل قرية كوسالر التابعة لمركز مانيسا,هي واحدة من مدن الأيول ال12 التي تحدث عنهم هيرودوت,و يظل جزء من أسوار المدينة بحالة جيدة,و بها أنقاض لآثار مثل آجورا,مسرح,ستاد,مبنى المجلس,و المعبد.
قيبالا
تقع على طريق مانيسا-تورجوتلو في آقبينار التي تبعد عن مانيسا حوالي 7 كم,و توجد بها إستراحة منحوتة في الصخور في المشارف الشمالية لجبل سبيل,و تعرف بأسماء مختلفة في دول و ثقافات متعددة,,و ترتفع إستراحة الآلهه ذات الأصل الأناضولي حتى 10-12 م عن الطريق,و لأن أعلى الإستراحة تحمل نقوش هيروغليفية و شخصيات حيثية,فيعتقد انه تم عملها خلال حملات الحيثيين إلى غرب الأناضول,و الذي يعود تاريخه إلى النصف الثاني من القرن ال13 قبل الميلاد.
نيوبه
تقع في المشارف الشمالية الغربية من جبل سبيل في الحافة الشرقية لخليج تشايباشي,و تعرف بنيوبه,و هي على شكل رأس إمرأة,و يوجد بها صخرة رمادية,في الواقع,كانت نيوبه إبنة طانطالوس و زوجة ملك طيبة أمفيون و كان لها 14 من الأبناء 7 ذكور و 7 إناث,بينما كان لدى الآلهه ليتو طفلين فقط أبوللو و آرتميس,و كانت نيوبه تتباهى بكثرة أطفالها و تحتقر ليتو و تغضبها,و لهذا فقد قتل أبوللو أبناء نيوبه و قتل آرتميس بناتها رميا بالسهام,فبكت نيوبه على جثث أطفالها لأيام,و في النهاية أصبحت المرأة صخرة على مشارف جبل سبيل لإنهاء معاناة زيوس نيوبه.
إنتقلت هذه الرواية من لغة إلى أخرى في العصر القديم حتى وصلت إلينا هذه الصخرة,عندما ينظر المرء إلى الصخرة عن قرب يرى الحجر الطبيعي,بينما إذا نظر إليها عن بعد يمكنه أن يرى رأس إمرأة.
الجوامع
 من أهم جوامع المحافظة و التي تعود إلى القرن ال14,جامع اولو,و جامع سلطان الذي تم إنشاءه بإسم السلطانة حفصة زوجة السلطان سليمان القانوني,و جامع مرادية الذي يعود مشروعه إلى المهندس المعماري سنان,و جامع اولو الذي يقع في مقاطعة آقحصار,و مجمع هاتونية الذي يستحق الزيارة و الذي تم تأسيسه بتكليف من السلطانة حوسنو زوجة بيازيت الثاني عام 1490.
الأضرحة في مانيسا؛ضريح ساروهان بيه,ضريح ال7 بنات,ضريح السلاطين ال22,ضريح الملك سليمان,و ضريح السلطان إمره.

 

مانيسا  تأجير منازل للعطلات اليومية, مانيسا  فلل العطلاتمانيسا تأجير شقق من المالك مباشرةمانيسا تأجير أكواخ , مانيسا  تأجير أسبوعي للمنازل مانيسا  فلل خاصة وبمواقع مميزة

 

Yandex.Metrica